Hukum Alat Musik Calti (Darbuka) Pada Jamiyatul Hadroh

HUKUM ALAT MUSIK CALTI (DARBUKA) PADA JAMIYATUL HADROH

RUMAH-MUSLIMIN.COM - Calti atau Darbuka merupakan sebuah alat musik yang biasa digunakan pada Jamiyatul Hadroh. Alat musik ini dimainkan dengan cara di pukul. Seringkali dimainkan dalam pembacaan sholawat/qosidah disuatu Majelis Taklim tertentu.

Lalu ada sebuah pertanyaan mengenai Hukum Alat Musik Calto ( Darbuka ) Pada Jamiyatul Hadroh

Bagaimanakah Hukum memainkan alat musik Calti (Darbuka) ?

$ads={1}

Jawaban :

1.  Hukum Calti (Darbuka) adalah khilaf, mayoritas ulama mengharamkan Calti atau Darbuka, karena masuk dalam keumuman kata-kata al-Kubah (الكوبة) yang diharamkan, makruh menurut Imam Ibnu Hanbal, dan Boleh menurut Imam al-Ghazali dan Imam Ibnu Hajar dalam kitab Kaff ar-Ria', karena melihat makna/illat dalam keharamannya, yakni alat musik yang biasa dimainkan oleh orang-orang Khunsa (Banci) atau orang-orang yang mabuk-mabukan.

Referensi jawaban no. 1 :

تحفة المحتاج في شرح المنهاج  - (ج 10 / ص 221)

(ويحرم ضرب الكوبة) بضم أوله ويحرم استماعه أيضا (وهي طبل طويل ضيق الوسط) واسع الطرفين لكن أحدهما الآن أوسع من الآخر الذي لا جلد عليه للخبر الصحيح {أن الله حرم الخمر والميسر} أي القمار والكوبة؛ ولأن في ضربها تشبها بالمخنثين فإنه لا يعتادها غيرهم وتفسيرها بذلك هو الصحيح خلافا لمن فسرها بالنرد وقضية كلامه حل ما عداها من الطبول وهو كذلك وإن أطلق العراقيون تحريم الطبول واعتمده الإسنوي فقال: الموجود لأئمة المذهب تحريم الطبول ما عدا الدف.

(قوله: بضم أوله) أي وإسكان الواو مغني. (قوله: لكن أحدهما الآن إلخ) عبارة النهاية ومنه أيضا الموجود في زمننا ما أحد طرفيه أوسع إلخ قال ع ش أفاد التعبير بمنه أن الكوبة لا تنحصر فيما سد أحد طرفيه بالجلد دون الآخر بل هي شاملة لذلك ولما لو سد طرفاه معا اهـ (قوله: وتفسيرها بذلك إلخ) عبارة المغني قال في المهمات: تفسير الكوبة بالطبل خلاف المشهور في كتب اللغة قال الخطابي: غلط من قال إنها الطبل بل هي النرد اهـ لكن في المحكم الكوبة الطبل والنرد فجعلها مشتركة بينهما فلا يحسن التغليط اهـ (قوله: وقضية كلامه إلخ) عبارة المغني قضية كلامه إباحة ما عداها من الطبول من غير تفصيل كما قاله صاحب الذخائر قال الأذرعي: لكن مرادهم ما عدا طبول اللهو كما صرح به غير واحد وممن جزم بتحريم طبول اللهو العمراني وابن أبي عصرون وغيرهما اهـ وفيه ميل إلى ما قاله الأذرعي خلافا للشارح والنهاية وكذا مال إليه الأسنى حيث قال في شرح قول الروض ولا يحرم من الطبول إلا الكوبة ما نصه ونازع الإسنوي في الحصر المذكور فقال: هذا ما ذكره الغزالي فتبعه عليه الرافعي والموجود لأئمة المذهب هو التحريم فيما عدا الدف ورده الزركشي بأن أكثرهم قيدوه بطبل اللهو قال: ومن أطلق التحريم أراد به اللهو أي فالمراد إلا الكوبة ونحوها من الطبول التي تراد للهو اهـ (قوله: حل ما عداها إلخ) دخل فيه ما يضربه الفقراء ويسمونه طبل الباز ومثله طبلة المسحر فهما جائزان ع ش عبارة البجيرمي والقاعدة أن كل طبل حلال إلا الكوبة المذكورة، وكل مزمار حرام ولو من برسيم أو قربة إلا مزمار النفير للحجاج قال الحلبي: وكل ما حرم حرم التفرج عليه؛ لأنه إعانة على المعصية وهل من الحرام لعب البهلوان واللعب بالحيات والراجح الحل حيث غلبت السلامة ويجوز التفرج على ذلك انتهى اهـ وقوله إن كل طبل حلال إلا الكوبة قد مر ما فيه.

$ads={2}

كف الرعاع عن محرمات اللهو والسماع لابن حجر الهيتمي ـ (ص 86)

القسم الخامس: في الكوبة وسائر الطبول

قال الشيخان وغيرهما: ولا يحرم ضرب الطبول إلا الكوبة؛ وهي: طبل طويل متسع الطرفين ضيق الوسط، وهو الذي يعتاد ضربه المخنثون ويولعون به، قال الإمام: وليس فيه من المعنى ما يميزه عن سائر الطبول، إلا أن المخنثين يعتادون ضربه ويولعون به، قال: والطبول التي تهيأ لملاعب الصبيان إن لم تلحق بالطبول الكبار فهي كالدف وليست كالكوبة بحال اهـ وبه يعلم أن ما يصنع في الأعياد من الطبول الصغار التي هي على هيئة الكوبة وغيرها لا حرمة فيها؛ لأنه ليس فيها إطراب غالبا، وما على صورة الكوبة منها انتفى فيه المعنى المحرم للكوبة وهو التشبه بأفعال المخنثين؛ لأن لهم كيفيات في ضربها، وغيره لا توجد في تلك التي تهيأ للعب الصبيان.

الموسوعة الفقهية الكويتية ـ (ج ٣٨ / ص ١٧٤)

وَقَال إِمَامُ الْحَرَمَيْنِ مِنَ الشَّافِعِيَّةِ: وَالطُّبُول الَّتِي تُهَيَّأُ لِمَلاَعِبِ الصِّبْيَانِ إِنْ لَمْ تُلْحَقْ بِالطُّبُول الْكِبَارِ فَهِيَ كَالدُّفِّ وَلَيْسَتْ كَالْكُوبَةِ بِحَال، قَال الْهَيْتَمِيُّ: وَبِهِ يُعْلَمُ أَنَّ مَا يُصْنَعُ فِي الأْعْيَادِ مِنَ الطُّبُول الصِّغَارِ الَّتِي هِيَ عَلَى هَيْئَةِ الْكُوبَةِ وَغَيْرِهَا لاَ حُرْمَةَ فِيهَا، لأِنَّهُ لَيْسَ فِيهَا إِطْرَابٌ غَالِبًا، وَمَا عَلَى صُورَةِ الْكُوبَةِ مِنْهَا انْتَفَى فِيهِ الْمَعْنَى الْمُحَرَّمُ لِلْكُوبَةِ، لأِنَّ لِلْفُسَّاقِ فِيهَا كَيْفِيَّاتٌ فِي ضَرْبِهَا، وَغَيْرُهُ لاَ يُوجَدُ فِي تِلْكَ الَّتِي تُهَيِّئُ لِلَعِبِ الصِّبْيَانِ، وَقَال الْقَاضِي حُسَيْنٌ: ضَرْبُ الطُّبُول إِنْ كَانَ طَبْل لَهْوٍ فَلاَ يَجُوزُ، وَاسْتَثْنَى الْحَلِيمِيُّ مِنَ الطُّبُول طَبْل الْحَرْبِ وَالْعِيدِ، وَأَطْلَقَ تَحْرِيمَ سَائِرِ الطُّبُول وَخَصَّ مَا اسْتَثْنَاهُ فِي الْعِيدِ بِالرِّجَال خَاصَّةً، وَطَبْل الْحَجِيجِ مُبَاحٌ كَطَبْل الْحَرْبِ.

وقال أحمد ابن حنبل: كره الطبل وهو المنكر وهو الكوبة التي نهى عنها النبي صلى الله عليه وسلم.

روضة الطالبين وعمدة المفتين للنووي ـ (ج ١١ / ص ٢٢٨)

أما الدف فضربه مباح في العرس والختان وأما في غيرهما فأطلق صاحب المهذب والبغوي وغيرهما تحريمه وقال الإمام والغزالي حلال وحيث أبحناه هو فيما إذا لم يكن فيه جلاجل فإن كان فالأصح حله أيضاً ولا يحرم ضرب الطبول إلا الكوبة وهو طبل طويل متسع الطرفين ضيق الوسط وهو الذي يعتاد ضربه المخنثون والطبول التي تهيأ لملاعب الصبيان إن لم تلحق بالطبول الكبار فهي كالدف وليست كالكوبة بحال والضرب بالصفاقتين حرام كذا ذكره الشيخ أبو محمد وغيره لأنه من عادة المخنثين وتوقف فيه الإمام لأنه لم يرد فيه خبر بخلاف الكوبة وفي تحريم الضرب بالقضيب على الوسائد وجهان قطع العراقيون بأنه مكروه لا حرام والرقص ليس بحرام قال الحليمي لكن الرقص الذي فيه تثن وتكسر يشبه أفعال المخنثين حرام على الرجال والنساء.

البيان لما يشغل الأذهان لعلى جمعة ـ (ص 366)

وقال الغزالي أيضا: إن الألة إذا كانت من شعار أهل الشرب أوالمخنثين وهي المزامر والأوتار وطبل الكوبة فهذه ثلاثة أنواع ممنوعة، وماعدا ذلك يبقى على أصل الإباحة كالدف وإن كان فيه الجلاجل وكالطبل والشاهين والضرب بالقضيب وسائر الألات.

Sumber : Forum Kajian Fiqih Indonesia (Telegram)

Editor : Hendra, S

Demikian artikel " Hukum Alat Musik Calti (Darbuka) Pada Jamiyatul Hadroh "

Semoga bermanfaat bagi para pembaca

Wallahu a'lam Bishowab

Allahuma sholli 'alaa sayyidina muhammad wa 'alaa aalihi wa shohbihi wa salim

- Media Dakwah Ahlusunnah Wal Jama'ah -

Posting Komentar

Lebih baru Lebih lama