Khatib Jumat Membaca Doa Setelah Adzan Pertama, Bagaimana Hukumnya?

KHATIB JUMAT MEMBACA DOA SETELAH ADZAN PERTAMA, BAGAIMANA HUKUMNYA?

Deskripsi

Assalamu'alaikum

Mohon penjelasannya poro yai. 

Di sebuah desa kebiasaan dalam Sholat Jum'at ada yang namanya Muroqqi atau Bilal yang mana pada pelaksanaan sholat jum'at setelah adzan pertama dan sholat sunnah Qoblal jum'at. Muroqqi berdiri sambil memegang tongkat membaca معاشر المسلمين الخ. Ketika muroqqi memberikan tongkat kepada Khotib 

Selanjutnya Muroqqi membaca doa. Yang menjadi polemik di desa tersebut, ada seorang tokoh melarang pembacaan doa tersebut dengan alasan doanya sia sia. Alasan dari tokoh tersebut yang mengatakan sia-sia doanya sebab di waktu tersebut bukan termasuk waktu istijabah. Sedangkan para jama'ah bersikukuh kemungkinan ulama terdahulu melaksanakan hal yang sedemikian karena itu mendoakan orang muslim otomatis hal yang baik apalagi berdoanya hari jum'at dan di dalam masjid. 

Doa yang di maksud adalah 

اللَّـٰهُمَّ قَوِّ اْلإِسْلاَمَ وَاْلإِيمَانَ، مِنَ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ، وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ، اْلأَحْيَاءِ مِنْهُمْ وَاْلأَمْوَاتِ، وَانْصُرْهُمْ عَلَى مُعَانِدِيْ الدِّينَ رَبِّ اخْتِمْ لَنَا مِنْكَ بِالْخَيْرِ، يَاخَيْرَ النَّاصِرِينَ، بِرَحْمَتِكَ يآأَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ 

Pertanyaan

Apakah benar pernyataan seorang tokoh tersebut?

Terima kasih 

$ads={1}

Jawaban

Pelarangan pembacaan doa tersebut oleh seorang tokoh dengan alasan doanya sia sia belum bisa dibenarkan karena beberapa alasan berikut :

a. jika yang di maksud adalah pembacaan doa sebelum duduknya khotib tidak tepat pada waktu mustajabah maka sesuai dengan  pendapat ashoh waktu ijabah doa di mulai setelah duduknya khotib sampai selesainya sholat. Namun tidak bisa di salahkan sepenuhnya karena masuk dalam pendapat ke 24 yang di rangkum Imam Ibnu Hajar dalam kitab Fathul Bari, yang berbunyi waktu ijabah terdapat pada waktu di antara dua adzan sampai selesainya sholat dan pendapat Syeikh Wahbah Azzuhaili bahwa waktu istijabah mukai dari imam naik mimbar. 

b. Meskipun ada kontroversi dalam penentuan waktu mustajabah akan tetapi masih ada kemungkinan doa yang di panjatkan itu di kabulkan sebagai anugerah dan kasih sayang Allah. 

c. Aqidah Ahlu Sunnah Wal Jamaah bahwa doa pasti bermanfaat maka tidak ada kesia-siaan dalam doa. 

Catatan:

1. Adapun tentang hukum asal pembacaan doa oleh khotib sebelum duduk adalah makruh. 

Baca juga: Tidur Saat Khutbah Sholat Jumat, Bagaimana Hukumnya?

Referensi

القاسمي ,إصلاح المساجد من البدع والعوائد ص ٤٨

وقال الإمام النووي في "الروضة" في آخر الباب الأول من كتاب الجمعة: يكره في الخطبة أمور ابتدعها الجهلة منها التفاتهم في الخطبة الثانية والدق على درج المنبر في صعوده والدعاء إذا انتهى صعوده قبل أن يجلس وربما توهموا أنها ساعة الإجابة وهذا جهل فإن ساعة الإجابة إنما هي بعد جلوسه1، ومنها المجازفة في أوصاف الأمراء في الدعاء لهم. وأما أصل الدعاء فقد ذكر صاحب "المهذب" وغيره أنه مكروه والاختيار أنه لا بأس به إذا لم يكن فيه مجازفة في وصفه ومنها مبالغتهم في الإسراع في الخطبة الثانية

الأنصاري، زكريا، أسنى المطالب في شرح روض الطالب، ٢٦١/١ 

(وَيُكْرَهُ) فِي الْخُطْبَةِ *(مَا ابْتَدَعَهُ الْخُطَبَاءُ)* الْجَهَلَةُ (مِنْ الْإِشَارَةِ بِالْيَدِ) أَوْ غَيْرِهَا (وَ) مِنْ (الِالْتِفَاتِ فِي الْخُطْبَةِ الثَّانِيَةِ وَ) مِنْ (دَقِّ الدَّرَجِ فِي صُعُودِهِ) الْمِنْبَرَ بِسَيْفٍ أَوْ بِرِجْلِهِ أَوْ نَحْوِهِمَا *(وَالدُّعَاءِ) إذَا انْتَهَى صُعُودُهُ* (قَبْلَ الْجُلُوسِ لِلْأَذَانِ) وَرُبَّمَا تَوَهَّمُوا أَنَّهَا سَاعَةُ الْإِجَابَةِ، وَهُوَ جَهْلٌ لِمَا سَيَأْتِي أَنَّهَا بَعْدَ جُلُوسِهِ *وَأَغْرَبَ الْبَيْضَاوِيُّ فَقَالَ يَقِفُ فِي كُلِّ مِرْقَاةٍ وَقْفَةً خَفِيفَةً يَسْأَلُ اللَّهَ فِيهَا الْمَعُونَةَ وَالتَّسْدِيدَ* 

ابن دقيق العيد ,شرح الأربعين النووية لابن دقيق العيد ص ٦٠

وقوله: ثم ذكر "الرجل يطيل السفر أشعث أغبر" إلى آخره: معناه - والله أعلم - يطيل السفر في وجوه الطاعات: الحج وجهاد وغير ذلك من وجوه البر ومع هذا فلا يستجاب له لكون مطعمه ومشربه وملبسه حراماً فكيف هو بمن هو منهمك في الدنيا أو في مظالم العباد أو من الغافلين عن أنواع العبادات والخير.

وقوله: "يمد يديه" أي يرفعهما بالدعاء لله مع مخالفته وعصيانه، قوله: "وغُذي بالحرام" هو بضم الغين المعجمة وتخفيف الذال المكسورة. وقوله: "فأنى يستجاب له؟ " وفي رواية: "فأنى يستجاب لذلك؟ " يعني من أين يستجاب لمن هذه صفته، *فإنه ليس أهلاً للإجابة، لكن يجوز أن يستجيب الله تعالى له تفضلا ولطفاً وكرماً والله أعلم.* 

ابن حجر الهيتمي ,تحفة المحتاج في شرح المنهاج وحواشي الشرواني والعبادي ج ٢ ص ٤٦٢

*وَمَعَ ذَلِكَ فَفِيهِ تَأْيِيدٌ لِمَا مَرَّ مِنْ نَدْبِ الْمَرْقَى وَالدُّعَاءِ قَبْلَ الْجُلُوسِ وَسَاعَةِ الْإِجَابَةِ إنَّمَا هِيَ مِنْ جُلُوسِهِ إلَى فَرَاغِ الصَّلَاةِ عَلَى الْأَصَحِّ مِنْ نَحْوِ خَمْسِينَ قَوْلًا فِيهَا* وَذِكْرُ شِعْرٍ فِيهَا وَاعْتُرِضَ بِأَنَّ عُمَرَ كَانَ كَثِيرًا مَا يَقُولُ فِيهَا

خَفِّضْ عَلَيْك فَإِنَّ الْأُمُورَ ... بِكَفِّ الْإِلَهِ مَقَادِيرُهَا

فَلَيْسَ بِآتِيك مَنْهِيُّهَا ... وَلَا قَاصِرٌ عَنْك مَأْمُورُهَا

ابن حجر العسقلاني ,فتح الباري لابن حجر ج ٢ ص ٤١٩

 *الرَّابِعُ وَالْعِشْرُونَ مَا بَيْنَ الْأَذَانِ إِلَى انْقِضَاءِ الصَّلَاةِ رَوَاهُ حميد بن زَنْجوَيْه عَن بن عَبَّاسٍ وَحَكَاهُ الْبَغَوِيُّ فِي شَرْحِ السُّنَّةِ عَنْهُ الْخَامِسُ وَالْعِشْرُونَ مَا بَيْنَ أَنْ يَجْلِسَ الْإِمَامُ عَلَى الْمِنْبَرِ إِلَى أَنْ تُقْضَى الصَّلَاةُ رَوَاهُ مُسْلِمٌ* وَأَبُو دَاوُدَ مِنْ طَرِيقِ مَخْرَمَةَ بْنِ بُكَيْرٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي بُرْدَةَ بْنِ أبي مُوسَى أَن بن عُمَرَ سَأَلَهُ عَمَّا سَمِعَ مِنْ أَبِيهِ فِي سَاعَةِ الْجُمُعَةِ فَقَالَ سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَذَكَرَهُ وَهَذَا الْقَوْلُ يُمْكِنُ أَنْ يُتَّخَذَ مِنَ اللَّذَيْنِ قَبْلَهُ

تحفة المريد على جوهرة التوحيد (ط السلام) ص ٢٥٤ 

"قوله: (وعندنا أن الدعاء ينفع) أي: وعندنا معاشر أهل السنة أن الدعاء الذي هو الطلب على سبيل التضرع، وقيل: رفع الحاجات إلى رافع الدرجات ينفع الأحياء والأموات إن دعوت لهم، ويضرهم إن دعوت عليهم وإن صدر من كافر على الراجح؛ لحديث أنس رضي الله عنه (( دعوة المظلوم مستجابة ولو كافرا )) وأما قوله تعالى: {وَمَا دُعَاءُ الْكَافِرِينَ إِلَّا فِي ضَلَالٍ} [الرعد: ١٤] فمعناه أنه لا يستجاب لهم في خصوص الدعاء بتخفيف عذاب جهنم عنهم يوم القيامة.

[٥٤١] وروى الحاكم صححه أنه صلى الله عليه وسلم قال: (( لا يغني حذر من قدر والدعاء ينفع مما نزل ومما لم ينزل وإن البلاء لينزل يتلقاه الدعاء فيتعالجان إلى يوم القيامة )) والدعاء ينفع في القضاء المبرم والقضاء المعلّق، أما الثاني فلا استحالة في رفع ما علق رفعه منه على الدعاء، ولا في نزول ما علق نزوله منه على الدعاء"

حاشية الجمل ج ٢ ص ٣١

قال بعد قول المصنف ويسن الإنصات ويحرم إجماعا صلاة فرض أو نفل، *ولو في حال الدعاء للسلطان اهـ. وقوله بعد صعود الخطيب المنبر وجلوسه عليه أما بعد الصعود وقبل الجلوس فلا يحرم*، ولو أحرم بأربع قضاء قبل الجلوس ثم جلس، وقد بقي ثلاث ركعات هل تستمر صحتها ويجب التخفيف أو تبطل؛ لأن الإتمام بعد الجلوس بمنزلة الإنشاء بدليل حرمة التطويل ولا يجوز بعد الجلوس إنشاء أكثر من ركعتين فليحرر. اهـ. سم على المنهج.

وهبة الزحيلي ,الفقه الإسلامي وأدلته للزحيلي ج ٢ ص ٩٩٧ 

ويكون دعاؤه بتأدب في هيئته وألفاظه، وخشوع وخضوع، وعزم ورغبة، وحضور قلب ورجاء، للحديث السابق: «لا يستجاب من قلب غافل» وشرط الدعاء: الإخلاص.

ويتوسل بأسماء الله وصفاته وتوحيده، ويقدم بين دعائه صدقة، ويتحرى أوقات الإجابة وهي:

الثلث الأخير من الليل، وبين الأذان والإقامة، وأدبار الصلوات المكتوبة، *وعند صعود الإمام المنبر يوم الجمعة*، *حتى تنقضي الصلاة*، وآخر ساعة بعد العصر من يوم الجمعة. ويوم عرفة ويوم الجمعة، وعند نزول الغيث، وعند زحف الصفوف في سبيل الله تعالى، وحالة السجود.

Sumber: NGAJI KITAB

Demikian Artikel " Khatib Jumat Membaca Doa Setelah Adzan Pertama, Bagaimana Hukumnya? "

Semoga Bermanfaat

Wallahu a'lam Bishowab

Allahuma sholli 'alaa sayyidina muhammad wa 'alaa aalihi wa shohbihi wa salim

- Media Dakwah Ahlusunnah Wal Jamaah -

Posting Komentar

Lebih baru Lebih lama
close